معاناتي مع الرهاب منذ سبع سنين سودت أيام حياتي !

سؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا شاب عمري 31 سنة، ولا أعاني من أي مرض – لا ضغطاً ولا سكري – ملتزم دينيا ومحافظ على الصلاة ولله الحمد، مشكلتي أنني أعاني من الرهاب الاجتماعي مند قرابة السبع سنوات تقريبا يعني منذ سنة 2011، فقد كنت أشعر برغبة شديدة في العزلة، والانطواء والخوف من الأماكن العامة، وهذا ما أثر سلباً على مساري الدراسي والاجتماعي، فأنا الآن ليس لي هدف في الحياة، وأشعر بخوف كبير من المستقبل، ومن الخوض في الحياة بشكل عام، وعدم الرغبة في المواجهة، والهروب من كل المواقف الاجتماعية، لدرجة أني الآن لا أعمل، إضافة إلى أنني أفقد الثقة بنفسي، وتسيطر علي الأفكار السلبية، والتشاؤمية وطوال هذه السبع سنين لم أتعاطَ اي دواء نفسي وفضلت المقاومة والانخراط في المجتمع لكن بدون جدوى ولم اكن اعلم انني اعاني من الرهاب الا هذه الايام وهذا بفضل الله .

دائما ما تقوم والدتي بالإلحاح علي بضرورة البحث عن عمل، وتظن انني انا من يتقاعس ويتكاسل ولا احب العمل، وهي لاتعلم ولاتدري ما يحدث معي وما اعانيه في صمت، أنا الآن لا أملك الثقة، ولا الشجاعة، ولا الإرادة لعمل شيء، بل كلما تكلمت معي والدتي في هذا الموضوع أو أي شخص آخر أشعر بضيق في صدري، وتوتر شديد وتسارع النبضات وغصة في حلقي، وحالة نفسية سيئة، وعدم المقدرة على الكلام، بالإضافة إلى ضغط كبير أشعر به حينما أتعرض لمواقف أخاف منها مما يؤدي إلى الهروب منها، كما انني اعاني من التسويف والمماطلة وهذا ما جعلني اضيع مشاغلي ولا انجز مهامي والتفريط في اموري الدنيوية وهذا ما جعلني افقد الكثير من الفرص وخاصة فيما يخص الجانب العملي ومن امثلة التسويف والمماطلة: احيانا يكون عندي شغل ما مثل استخراج وثائق او الذهاب الى شركة تبحث عن عمال..الخ فاقول غدا اذهب ثم لا اذهب واقول غدا .. غدا الى ان تمر الايام بسرعة ولا اذهب وابقى اتحسر على ما فاتني وابقى الوم في نفسي .

هذه الأعراض تقلقني جداً، وتشعرني بأني لن أقوى على مواجهة مشاكلي أو حياتي العامة .

باختصار، أعاني من رهاب العمل لأني أشعر بعدم المقدرة على البحث عن أي عمل أو التكيف معه .

كما أنني مؤخراً صرت كثير النوم ولا استطيع الاستيقاظ صباحا الا بشق الانفس وقد خيم علي الكسل والفتور والعجز الى درجة لاتطاق والله المستعان، بالإضافة إلى أن نومي بعض الأحيان مضطرب، وأعاني الارق .
– والرهاب لا يذهب بالمواجهة – وهذا كلام مجرب – ولو كان يذهب بالمواجهة فمن المنطق ومن المفترض أن يذهب مني لكنه لا يفارقني وأصبحت متعايشًا معه وأنا مقصر في حق أهلي في الكثير من الأمور بسبب الرهاب لكن هذا لست بإرادتي – والله اعلم بحالي -!

أريد شيئًا يساعدني ويخلصني من هذه الأفكار التي تكاد تدمر حياتي وأنا أعرف أنها وهم لكن ما باليد حيلة والله المستعان .

من أجل هذا كتبت لكم فأنا أريد أن آخذ دواء نفسي يفيدني في التخلص من الرهاب وخاصة “فوبيا العمل او رهاب العمل” كما انني لا أستطيع الذهاب لطبيب نفسي لغلاء الأسعار ولإمكانياتي المتواضعة .
أرجو تقييم هذه الأعراض جيداً، وإعطائي العلاج المناسب، وجزاكم الله خيراً .

2018-05-28T16:02:16+03:00 1 إجابة 0

إجابة ( 1 )

  1. مرحبا بك في قسم الاستشارات …..

    نعتذر لك فلا يمكننا وصف دواء معين بدون اجراء فحص عيادي شامل لدى طبيب نفسي لتقييم الحالة بشكل دقيق ومن ثم وصف الخطة العلاجية التي تناسبك تلعا للفحص ……

    على جانب أخر . . .
    التعاطي مع الناس يعتمد في المقام الأول على اقتناع الأنسان الداخلي و هناك بعض التقنيات و النصائح العامة التي تساعدك بشكل كبير في هذا الشأن أهمها :

    – الانطباع الأول يدوم حقا :
    ابتسم ..فقط ابتسم عندما تقابل شخص جديد ..الابتسامه العريضه كافيه لترك انطباع محبب فى نفس من تقابله لأول مره ..كما انها ترفع من روحك المعنويه وتشعرك أكثر بالثقه وتنشط جهازك المناعى .

    – كن دائما ايجابى:
    فكر دائما بشكل ايجابى ..هذايجعلك دائما تشعر بشعور رائع ويبعد عنك الشيخوخه ..حتى فى أوقاتك العصيبه المرض أو اى ظروف سيئه ابق دائما ايجابى وتذكر ما وهبك الله من نعم عديده وسريعا ستعود لأفضل حال .

    – رائحتك الطيبه تعزز ثقتك بنفسك :
    بالطبع رائحتك الطيبه تجعلك دائما تشعر بالانتعاش والثقه وبأنك فى أحسن حالاتك ..وكذلك تجعلك شخص جذاب بالنسبه للآخرين!! ..احرص على الاستحمام بانتظام وارتداء ملابس نظيفه .. اقتنى مجموعه عنايه بها العطر والشامبو ومزيل رائحه العرق ..حافظ على نفسك منتعشا بالعنايه بفمك وأسنانك وزياره طبيب الاسنان كل فتره .

    – الملابس الرسميه طريقك للنجاح :
    أن تبدو قويا ,واثقا , معتدل القامه وترتدى بدله سوداء أو رماديه ,ربطه عنق وجوارب متناسقه مع لون البدله ,شعرك مصفف بعنايه ولا تنسى أن يكون حذائك لامعا وابتعد تماما عن اى نوع من الحلى ..كل هذا هو طريقك للنجاح فى عملك وكسب ثقه رؤساءك وبالطبع ستحظى بفرصه العمل اذا كانت هذه أول مقابله عمل لك.

    – كوّن علاقات طيبة و (تعلم فن الاتيكيت):
    كلنا نحتاج العلاقات الطيبه لنشعر بالسعاده ..أن تكون عطوفا مع المحيطين بك يظهر لهم كم تقدرهم وتهتم لأمرهم ويجعلك تشعر ايضا انك شخص أفضل..تدرب على أن تكون مهذب وتساعد الآخرين ..وستذهلك النتيجه .

    – كن دائما وسطيا :
    لأن خير الأمور الوسط …ممارسه اى شئ باعتدال هى الأفضل ..اذا بالغت فى فعل أمر ما ستكون النتائج عكسيه …تناول طعامك باعتدال …مارس الرياضه باعتدال (30 دقيقه )…ادخل على النت باعتدال ..اعمل باعتدال .

    للمزيد من المعلومات المفيدة ننصحك بمراجعة هذه المقالات :
    للرجال فقط :15 نصيحه تجعلك دائما فى المقدمة
    https://estisharty.com/articles/a-194

    هل القلق من مواجهة الناس يعيقك عن مواصلة حياتك؟!
    https://estisharty.com/articles/a-871

    مع تمنياتنا بحياة ناجحة و سعيدة و مليئة بالثقة .

‫أضف إجابة