السلام عليكم ورحمة الله

سؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
والدتى عندها 50 سنة ومنذ كانت فى الخامسة عشر والى الان وهى تشعر كأنها فى حلم وغير مدركة بعض الشىء للواقع ومايحدث فيه كأنه حلم , وفى بعض الاوقات متعكرة المزاج وتشعر بالزهق وفى بعض الاحيان خاصة فى الليل عندما تستيقظ تشعر بحالة استغراب من كل شىء , واحيانا تشعر بالخوف من صوت الرياح او المطر الشديد والرعد , وتشعر بالخوف الشديد علينا , ارجوا من حضرتك تشخيص حالتها وماهو علاجها لأنها ذهبت للعديد من الأطباء ولكن دون جدوى , فى انتظار الرد ولكم جزيل الشكر .

2014-09-29T19:40:25+03:00 3 إجابات 0

الإجابات ( 3 )

  1. اريد ان اضيف ايضا انها سريعة النسيان وتعانى من عدم التركيز وضعف البديهة , وشكرا جزيلا

  2. مرحبا أخي الفاضل ,

    ربما ما تعاني منه والدتك ناتج عن إصابتها بحالة من الإكتئاب , ووجود شئ في الحياة يقلقها , حاول التحدث مع والدتك , حاول معرفة إذا كانت هذه الحالة تابعة لموقف معين تعرضت له في السابق .

    هناك بعض النصائح البسيطة التي نود منك أن تجربها مع والدتك، و سوف تساعدها بإذن الله على التخلص من هذه المشكلة بنسبة جيدة :

    1-وضع روتيناً
    يذيب الاكتئاب الحواجز بين الأيام فيجعلها جميعاً تشبه بعضها البعض، إن كانت مكتئبة ينصح الخبراء أن تصنع ليومها روتيناً ثابتا وتلتزم به، كي لا تفقد الشعور بتتابع الأيام .

    2- تحديد أهدافاً
    عندما تصاب بالإكتئاب قد تشعر بأنها لا يمكنها إنجاز أي شيء مما يزيد الاكتئاب سوء ، اكسر هذه الدائرة المفرغةعن طريق وضع أهداف يومية ، ابدأ بأهداف بسيطة وسهلة ثم انتقل إلى الأصعب.

    3- ممارسة التمارين الرياضية
    ممارسة التمرينات الرياضية يؤدي إلى إفراز مادة كيميائية طبيعية في الجسم تدعى الإندورفين والذي يعمل على تحسين المزاج. لا تحتاج إلى ممارسة رياضات عنيفة يكفي ممارسة رياضة المشي لبضع دقائق…ولاحظ الفرق !.

    4- تناول الطعام الصحي
    لا يوجد وصفة غذائية سحرية للتخلص من الأكتئاب، إلا أن الأنتباه لما تأكل أمر مهم. قد يدفعها الأكتئاب إلى الإفراط في تناول الطعام أو الامتناع عن تناول الطعام ، لا تجعلها تستسلم لهذا الشعور الذي قد يزيد مزاجها سوءاً. هناك بعض الدراسات التي ترجح أن تناول الأغذية المحتوية على أحماض الأوميجا 3 الدهنية كالسلمون والتونة والمحتوية على حمض الفوليك كالسبانخ والأفوكادو يمكن أن تحسن الحالة المزاجية.

    5- الحصول على القدر الكافي من النوم
    يجعلها الأكتئاب غير قادرة على النوم بصورة كافية، و قلة النوم تزيد الإكتئاب ! فماذا بوسعك أن تفعل؟ غيّر نظام حياتك.. أجعلها تذهب إلى النوم وتستيقظ في نفس الموعد كل يوم، حاول ألا تغفو في منتصف اليوم، ابعد التلفاز والكمبيوتر عن غرفة نومها.

    6- استشر طبيبك قبل تناول أي أدوية.
    تبشر بعض المكملات الغذائية بمستقبل واعد في علاج الأكتئاب، كحمض الفوليك وزيت السمك.
    إلا أنه ينبغي استشارة الطبيب قبل تناول أي من تلك المكملات.

    مع خالص تمنياتنا بحياة سعيدة لوالدتك ان شاء الله .

  3. بالنسبة للنسيان :

    لمساعدة والدتك على زيادة التركيز والتغلب على النسيان يجب أن نتعرف أولا على عوامل التشتت حتى نتمكن من معالجة هذا الأمر .ومن هذه العوامل :

    أولا : تعدد المهام ..
    قد يعتقد الناس أن تعدد المهام تجعلنا ننجز أكبر عدد من المهام في وقت أقل ولكن حقيقة هذا غير صحيح !! إننا نستغرق وقتا أطول في الإنتقال من مهمة إلى أخرى كما قال علماء النفس منهم باليدون وكما ثبت في دراسات عديده .إن المفتاح لحل هذه المشكله هو : أن تختار متى تعدد مهامك فمثلا يمكنك التحدث في الهاتف أثناء ترتيب الملابس أو تنظيف المنزل ولكن لا يمكنك ذلك أثناء العمل .

    ثانيا : الملل ..
    إن بعض المهام التي نؤديها قد تجعلنا نشعر بالملل سريعا فنفقد الرغبه في العمل ونفقد تركيزنا ونكون أكثر عرضة للتشتت فأي شيء غير هذا العمل يبدو لنا أكثر متعة !!

    هنالك بضع حلول لهذا الأمر منها:
    1- يمكنك أن تكافيء نفسك بكوب من القهوة أو وجبة خفيفة كلما أنجزت جزءا من هذا العمل .
    2- أعطي نفسك استراحات قصيرة كل فترة من الزمن استغرقت لأداء هذا العمل.
    3- من الممكن أن تقوم بهام أخرى أثناء قيامك بهذا العمل فمثلا : يمكنك سماع الراديو أثناء تنظيف الأواني ويمكنك التحدث مع صديق أثناء ترتيب بعض الأغراض.

    ثالثا: مشتتات الفكر ..
    هناك العديد من الموضوعات اللتي قد تشغل تفكيرك أثناء محاولتك التركيز على أداء عملك كالتفكير في وسيلة لتوفير المال , أو أن تحاول أن تتذكر إن كنت أخذت أدويتك , أو أن تدير حوار في داخلك بطريقة أخرى بخلاف ما جرى في الواقع . إن هذه الأفكار الداخليه لها من القدرة على تشتيتك ما قد يفوق العوامل الخارجيه بكثير .

    ولكن … هناك طريقة واحدة للتخلص من هذه الأفكار ……….. ألا وهي أن تقوم بكتابتها وأن تجعل لها وقتا في قائمة أعمالك لكي تقوم بحلها. فمثلا , إن كنت قلق بشأن مشكلة ما , جد وقتا للتحدث عن هذه المشكلة مع شخص تثق فيه , فمجرد حديثك مع شخص يستمع إليك ويتفهمك فإن ذلك يمتص كثيرا من الضغوطات . كما يمكن للتأمل أن يساعدك على زيادة تركيزك , ولكنه يحتاج لتدريبات أولا , منها أن تركز على تنفسك وعلى ما تشعر به وغيرها

    رابعا: تدخلات إلكترونية
    من الممكن أن تكون أنت السبب في تشتتك , أنت , نعم أنت !!! حينما تتفقد الإيميل الخاص بك كل بضعة دقائق أو تتركه مفتوحا لإستقبال الرسائل في أي وقت , أنت لا تدرك أن بمجرد سماعك لصوت الرساله فإن ذلك يقطع حبل أفكارك ويشتت انتباهك . قد تشعر بالرغبة في تفقد الرسائل للرد عليها مباشرة ولكن ذلك غير سليم فيجب أن تضع حدا فاصلا كي لا تكون التكنولوجيا هي التي تتحكم بنا.
    اختر وقتا واحدا لتفقد رسائلك وأغلق بعدها البرنامج نهائيا , قد يساعدك تغيير مكانك في الإبتعاد عن الإنترنت .

    خامسا : التعب والإرهاق
    تؤكد الدراسات أن قلة النوم يمكن أن تؤثر على وظائف عديدة منها :الإنتباه , والذاكرة قصيرة المدى , ووظائف عقلية أخرى .ومن المؤكد أن احتياجاتنا للنوم تختلف من شخص لآخر ولكن في الأغلب للبالغين من 7-9 ساعات ليلا تكفي للعمل بتركيز.

    ومن الأهمية بمكان أن تحرصي على ترتيب أولوياتك , فالمهام التي تحتاج قدر أعلى من التركيز اجعلها في الأوقات التي تكون فيها أكثر يقظة ونشاطا , راقب نفسك جيدا لتعرف هذه الأوقات.

    سادسا: تأثيرات العقاقير
    المختلفة أو حالات طبية أخرى إن كنت غير قادرة على التركيز ويتدخل ذلك مع عملك بصورة ملحوظة , أو إن لاحظتي أية تغيرات أخرى , كالتغييير غير المتعمد في الوزن , أو الأرق …..فاستشر طبيبك !

    فقد تكون هناك أسباب طبية لذلك : كحالات الإكتئاب , أو الأنيميا , أو أمراض في الغدة الدرقية ,أو مشكلات في النوم , أو مرض زيادة النشاط وعدم التركيز .

    كما أن هناك بعض الأدوية التي من الممكن أن تتسبب في قلة التركيز كأدوية الإكتئاب , و أدوية الصرع ,و أدوية الزكام .

    هناك بعض الأغذية التي تقوى ذاكرتك مثل :
    1.الفيتامينات والأملاح المعدنية مثل فيتامين ب .
    2.الفواكه والخضروات الطازجة.
    3.تناول 3 وجبات يوميا مع الاهتمام بتناول وجبة الإفطار .
    4.تناول من 6 ل 8 أكواب من المياه يوميا .
    5.الإبتعاد عن التدخين والضغوط النفسية قدر المستطاع .

    لمزيد من المعلومات ننصحك بقراءة المقال الاتي :

    تخلص من النسيان السريع وعدم التركيز

    اقرأ المحتوى الأصلى على موقع استشارتي
    https://estisharty.com/articles/a-1074

    المصدر ©استشارتي

    تمنياتنا لوالدتك بالشفاء العاجل والصحه والسعاده .

‫أضف إجابة